المنتدى لاينتمي لاي جهه سياسيه او دينيه
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قال الامام علي ع وعقدت الراية لعماليق كردان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اباذرالعراقي الشرع
Admin
avatar

المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 13/04/2017
العمر : 57

مُساهمةموضوع: قال الامام علي ع وعقدت الراية لعماليق كردان    الثلاثاء أبريل 18, 2017 2:58 pm

قال الامام علي ع وعقدت الراية لعماليق كردان
اخواني الاعزاء هناك روايات تثبت ان العراق سيحكمه زعماء الأكراد انظروا قال امير المؤمنين ع (( اذا صاح الناقوس و ....... عقدت الراية لعماليق كردان ( قادة الأكراد وشيوخهم ) فتوقعوا ظهور مكلم موسى على الطور) (1) وهناك روايه تقول وعقد الراية لعماليق كردستان بأن يعقدها لهم شخص أخر ودولة اخرى فيرتفع علمهم وأما أنهم يقومون بثورة ويتحركون فيطلبون الاستقلال والدولة". وفي كتاب بيان الائمه(2) يتكلم الشيخ النجفي عن كوردستان بقوله:"وسكان هذا الاقيلم كلهم أكراد وهؤلاء الاكراد اي سكان هذا الاقليم خاصة وهو اقليم كردستان لهم ثورة قبل ظهور الامام القائم (عجل الله فرجه) يطلبون فيها المملكة والدولة والاستقلال، فيقومون بثورة ويرفعون شعاراتهم في اقليمهم وذلك عند ضعف الحكومات المجاورة لهم وعدم وجود من يكون معارضاً لهم- فينهضون ويثورون بعشائرهم وقيائلهم ويرفعون العلم الخاص بهم ويعقدون. للكتائب من جيشهم راية خاصة لهم بعد أن يرتبون دولة لهم ففي بعض الروايات انهم يحكمون البلاد المجاورة لهم من السليمانية وكركوك واربيل وخانقين واطراف هذه البلاد ويكون شمال العراق بأجمعه" اخواني وفي بعض الروايات انهم يهجمون على بغداد ويقتلون من جيش بغداد جمع كثير ويوقعون واقعة عظيمة في بغداد كما يدل على ذلك الخبر المتقدم عن الامام امير المؤمنين (عليه السلام) حيث قال: ويل للبغداديين من سيوف الاكراد.(3) ان التعبير بكلمة الويل في كلام الامام (عليه السلام) انما هو في مورد يحل فيه واقعة او مصيبة أو نازلة عظيمة وقتل وقتال.فقوله عليه السلام: ويل للبغداديين أي لأهل بغداد من سيوف الاكراد، فيعلم ان سيوف الاكراد ستأخذ منهم مأخذاَ عظيماً وتوقع بهم واقعة جسيمة وتفني منهم جميعاً كثيراً. وقد صرّح محيي الدين بن عرب في منظومته التي نظمها في علائم ظهور الإمام الحجة (بحسب وصفه): «إن الأكراد يملكون بغداد وأطرافها من شمال العراق»، حيث قال: وتملك الكرد (بغداد) وساحتها إلى خريسان من شرق العراق، فلعله وجد الرواية المصرحة بهذه الواقعة، وأن الأكراد يملكون بغداد وما حولها من طرف الشمال مدة قصيرة إلى خريسان، خريسان تقع بالقرب من خانقين من قضاء مندلي وشهربان (وهي غير خراسان الواقعة في شرق إيران)، ولذا فإن النهر الذي يجري من إيران إلى هذه البلاد أي إلى مندلي وشهربان يسمى نهر خريسان (لعله يقصد نهر ديالى أو أحد فروعه)، فهذه البلاد والقرى تكون تحت أيدي الأكراد وتحت تصرفهم وسيطرتهم. والظاهر أنهم يبقون حتى يظهر الإمام الحجة (عليه السلام) على شوكتهم وقوتهم وإن كانوا تحت إمرة غيرهم. فإذا ظهر الإمام (عليه السلام)، ففي الرواية كما سيأتي في بيان خاص أن في الحجاز والعراق طوائف تحارب الإمام القائم (المهدي المنتظر) عليه السلام، ويحاربهم منهم أعراب الحجاز، وأعراب العراق، والأكراد
المصادر(1) بشارة الاسلام ص 104وكذالك كتاب بيان الأئمة ج3ص513 (2)كتاب بيان الأئمة للوقايع الغريبة والأسرار العجيبة ج1 ص279 و535( 3)كتاب (بيان الائمة الصفحة 281-280)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://almsri1972.ahlamontada.com
 
قال الامام علي ع وعقدت الراية لعماليق كردان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شمس من بعد الغيوم  :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: